رامى صبرى يعترف بعدم ملكيته لأغنية “شكرا” ويعتذر للشافعى وحسين

رامى صبرى يعترف بعدم ملكيته لأغنية

اعترف  الفنان رامي صبري بان أغنية الفنان عمرو دياب “شكرا ” ليست ملكا قانونيا ليضع حدا لللخلاف مع الملحن عزيز

الشافعي والشاعر تامر حسني

وقام المطرب رامى صبرى  بتوجيه رسالة صلح إلى الملحن عزيز الشافعى والشاعر تامر حسين على موقع التواصل

الاجتماعى إنستجرام وذلك بعد الخلاف الذى نشئ بينهما بسبب أغنية عمرو دياب «شكراً» من ألبومه الأخير «يا أنا يا لأ».

وقال رامي صبري «احقاقا للكل وكل واحد ياخد حقه اغنية شكرا للفنان الكبير عمرو دياب انا فعلا كنت شغال فيها لكن الاغنية

مش ملكى قانوني يعني مثلا محدش خد منى حقوق أو مقابل مادى أو أخذت تنازل رسمى، عشان بس ابرء تامر حسين

وعزيز الشافعى من الحتة دى».

وأضاف : «عزيز الشافعى انت ملحن كبير ونجحنا سوا ماتزعلش من كلمة اتقالت في زعل واحنا داخلين علي ايام مفترجة

وشكلنا خدنا عين، ومن ساعة ما لحنت وكتبت حياتى مش تمام واحنا مش تمام، حبيبي يا عزوز وحبيبي يا تامر يا مدعى يلا

حصل خير».

كان الخلاف بدأ بين رامي صبري وعزيز الشافعي وتامر حسين بسبب أغنية شكراً لعمرو دياب والتي طرحت في الألبوم الأخير

«يا أنا يا لاء» و بدأت القصة ببوست من رامي قال فيه أنه لن يتعامل مرة أخرى مع عزيز الشافعي وأنها ليست المرة الأولى

التي يقوم  بها بإعطاء أغنية لعمرو دياب مستشهدا بأغنية “زى ما أنت” ليحذف من بعدها البوست، لتبدأ سلسلة من الردود

من صناع الأغنية عزيز الشافعي وتامر حسين عبر السوشيال ميديا وفي القنوات الفضائية.

 

الرد

اترك تعليقك!
Please enter your name here