بالصور ..أسرار طلاق هبة الدري من نواف العلي ..والجمهور فى صدمة

أنفصل  الفنان الكويتي نواف العلي عن زوجته هبة الدري  المقية بالكويت بشكل رسمي،  بعد زواج أستمر 9 سنوات

أثمر عن انجاب طفلين.

وكتب نواف  العلي عبر “ستوري إنستجرام”: “أعلن انفصالي عن هبة الدري بشكل رسمي، والانفصال كان من فترة بس ما حبيت

أعلن عنه، بس الحين أخلي مسؤليتي عن أي تصرف أو كلام قالته أو بتقوله”.

وتزوج نواف العلي وهبة الدري عام 2012، وأنجبا “بدر” عام 2014، و”فهد” عام 2017.

يذكر أن الفنان الكويتي نواف العلي، تزوج للمرة الأولى من امرأة خارج الوسط الفني وأنجب منها ابنه الأول “عبد العزيز”، وتُعد

الفنانة هبة الدري زوجته الثانية ، وتزوج منها في 12 ديسمبر 2012 وأنجب منها “بدر” و”فهد”.

واثار أعلان الطلاق المفاجىء  كثير من التعليقات منها ..  “اجل اخلي مسؤوليتي ليش وش مسويه هي ؟ اكثر فنانه عاقله

ومحترمه من طلعت لين الحين بحالها ولاقد تصادمت مع احد فما بالك مع ابو عيالها ؟ اوفر استنفاره ومريب واسلوب اعلانه

للانفصال  سىء بعض الذكور يهيجون من ينفصلون لو تعرف السنع حشمت العشره بينكم ولاتكلمت بهالاسلوب الدنيء “.

ورجح البعض أن هبة الدري تمسك بفضيحة على زوجها نواف العلي ، وحديثه عن إخلاء مسؤوليته عن اي كلام لها رغم أنها

إنسانة الجميع يعرفها بالاتزان وعدم الطيش والتفكير بعقلانية يوحي ان هناك شيء كبير خلف الأمر .

واكتفت هبة الدري بالتعليق على إعلان نواف العلي انفصاله عنها بعبارة تحمل في طياتها الكثير من المعاني وترفع من قدرها

بين جمهورها وتؤكد أنها إنسانة عقلانية، وكتبت على صفحتها في انستغرام ” الصمت في بعض المواقف مهابه” ، وتفاعل

معها عدد كبير ، ولقيت تضامن واسع ، كما أنها تملك جمهور يتجاوز الثلاثة ملايين متابع .

ومن المعروف أن المشاهير عند إعلانهم لاخبار انفصالهم يكون هناك هجوم متبادل وغيرها من الأمور ولكن طريقة إعلان نواف

العلي لخبر انفصاله عن هبة الدري كان محل انتقادات وتساؤلات حول ما ستقوله هبة وما هو الشيء الذي ارعب نواف العلي

لهذا الحد ليعلن اخلاء مسؤوليته مما ستقوله هبة ، وكان ردها قوي واثبت انها إنسانة كبيرة وستظل كبيرة في عيون الجميع

وتزوج نواف العلي هبة الدري البالغة من العمر 38 عاماً في2012 وانجب منها ثلاثة أبناء هم” العزيز، بدر، فهد” .

ووقع حادث مؤلم لهبة الدري وزوجها نواف العلي وأبنائها في اغسطس الماضي وتعرضوا لكدمات مختلفة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى