رانيا يوسف تهاجم تامر أمين ردا على الإهانة

شنت  الفنانة رانيا يوسف هجوما حادا على  الاعلامي الموقوف تامر أمين اثر قيامه بسب الصعيد وعائلته من خلال  كلمات

اهانت كرامتهم ، مما جعل حالة من الغليان فى الشارع الصعيدي .

وقالت رانيا يوسف  ا عبر حسابها على تويتر: “(هدى شعراوي – المنيا – صعيد مصر)، (ثريا حلمي – المنيا – صعيد مصر)،

(سامية جمال – بني سويف – صعيد مصر)، (سناء جميل – المنيا – صعيد مصر)، (كريمة مختار – أسيوط – صعيد مصر) (الدكتورة

عواطف عبدالرحمن – أسيوط – صعيد مصر).. تحية للمرأة الصعيدية التي شرفت مصر في جميع المجالات”.

وكان الإعلامي تامر أمين تداول موضوع أزمة الزيادة السكانية في إحدى حلقات برنامجه على قناة النهار، وقال “أهل الصعيد

والريف يشغلوا عيالهم وبناتهم خدامات”، لكنه اعتذر لاحقا على كلماته.

ومن جانبها، أوقفت قناة النهار، البرنامج واعتذرت، كما بدأ المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام التحقيق في الواقعة.

وأعلن النائب حسانين توفيق، عضو مجلس الشيوخ، عن محافظة المنيا، رفضه للاعتذار الذي قدمه الإعلامي تامر أمين، عن

إهانة الصعايدة.

وقال «توفيق»، في بيان نشره صفحته على موقع التواصل الاجتماعي«فيسبوك»: «من الناحية القانونية، الإساءة إلى أهالى

الصعيد أو أهالى أي محافظة من وطننا العزيز هي جريمة بنص الدستور ولا يملك أحد أن يسامح فيها أو يعفو عن مرتكبها وإلا

يعد هذا تغييبا لدولة القانون».

وأضاف:«ومن ناحية عاداتنا وقيمنا التي تربينا عليها في صعيد مصر، فإن وصف نساء صعيد مصر بالخادمات، تستوجب إنزال

أشد العقاب بصاحبها لأن المرأة عندنا لها قدرها ومقامها العالى ولا مجال للتسامح في أي حق من حقوقها».

وتابع :«أما محاولة اللعب على وتر المشاعر بكلام من عينة»جزمتكم فوق راسي«، فالرد عليه أننا لا نحتاج أن نضع أحذيتنا

فوق رؤوس أحد بقدر احتياجنا لتطهير وسائل الإعلام من مثيري الفتن والأحقاد بين أبناء الوطن الواحد».

واختتم: «وبناءً عليه فإن اعتذار الإعلامى تامر أمين عن إساءته للصعيد ونسائه وأهله مرفوض تماما وخضوعه للمساءلة

القضائية أمر لابد منه. وقد استشعرت أن واجبى كعضو مجلس شيوخ عن محافظة المنيا عروس صعيد مصر يحتم على أن

أقوم بتحرك داخل المجلس، ولذا فقد بدأت في إعداد طلب مناقشة عامة لمساءلة الحكومة عن تكرار هذه الإساءات لأهالى

الصعيد وغيرهم، وضوابط استراتيجية الإعلام في مصر، وذلك في طلب رسمي للمستشار عبدالوهاب عبدالرازق رئيس

مجلس الشيوخ».

حددت محكمة جنح مدينة نصر في القاهرة، اليوم السبت، جلسة 20 مارس المقبل، لمحاكمة الإعلامى تامر أمين، بتهمة

سب وقذف أهل الصعيد.

كان أشرف ناجي، المحامي، أقام دعوى ضد تامر أمين، وحدّدت المحكمة جلسة عاجلة.

 

 

وكان تامر أمين، قال في برنامجه «آخر النهار»، في معرض حديثه عن الزيادة السكانية في مصر، إن «نسبة كبيرة من الأهالي

في الريف والصعيد ينجبون أطفالاً لا ليلحقوهم بالتعليم، بل لينفق الأبناء على والديهم»، مضيفًا أن «في تلك المناطق يتم

إلحاق الطفل بورشة لتعلم حرفة بمجرد أن يبلغ سن السادسة».

وتابع: «لو الأب خلف بنت مش هيغلب، يدخلها المدرسة؟ قطعا لا، في الصعيد بيشحنوا البنات على القاهرة عشان

يشغلوهم خادمات».

وكان الإعلامى تامر أمين اعتذر عن إهانته لأهالي الصعيد في برنامجه، وقال في فيديو: «أقدم اعتذارا واضحا وصريحا لا لبس

فيه لكل أهالينا في الصعيد وفى كل مكان بمصر، اللى زعلانين منى، أنا لا هكابر ولا هآوح، أنا من الناس اللى بتعتذر لما

تحس إن الناس زعلانة منها، حتى لو كانت نيتى يعلم بيها ربنا نيتى خير وكان الهدف هو المصلحة العامة».

وأضاف: «أنا أكتر حاجة تضايقنى في الدنيا إن واحد صعيدى بس أو واحدة صعيدية بس يزعلوا منى، وأنا من أكتر المؤمنين

بالصعيد واحترام الصعيد وعزة نفس الصعيد وكرامة الصعيد وأصل الصعيد، صعيد مصر هما أصل مصر اللى طلعولنا الناس

المفكرين والأدباء والناس الشريفة المحترمة».

 

وتابع قائلاً: «والله ما قصدتش الإهانة أبدأ، ودى آخر حاجة تيجى على دماغى، وآخر حاجة في الدنيا إن يبقى حد صعيدى

زعلان منى، فأنا بقول لكل صعيدى وصعيدية جزمتكم على راسى من فوق، وأنا ابنكم وأنا ابن ريف مصر، ونسايبى أساسًا

من الصعيد، مرات أخويا من الصعيد وبتشرف بيها وبالنسب ده».

كانت نقابة الإعلاميين أمرت باستدعاء تامر أمين للتحقيق معه، وأعلنت قناة «النهار» إيقافه شهرًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى