بالفيديو.. المغربية دنيا بطمة تبكي على الهواء بسبب” حمزة مون بيبي”

 

 

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من الجد، بسبب فيديو نشرته الفنانة المغربية دنيا بطمة،

وظهرت فيه تبكي .

ونشرت دنيا بطمة  الفيديو  على حسابها الخاص في تطبيق الصور والفيديوهات “إنستجرام”، وتبين

أنه سُجّل خلال مقابلة أُجريت معها على موقع “عربي بوست” المغربي.

وبدا من خلاله أنها لم تتمكن من التوقف عن البكاء أثناء تحدّثها عن شقيقتها ابتسام التي سُجنت

على خلفية اتهامها بالضلوع في تسيير حساب “حمزة مون بيبي”.

وتعليقاً على الفيديو كتبت دنيا: “لقاء من داخل البيت كلو مشاعر صادقة وعفوية تكلمت من كل قلبي

والله يحفظنا ويحفظكم من شر الخلق. باش تشوفو اللقاء كامل شوفو السطوري. في انتظارك حبيبتي

أختي الغالية ابتسام”، وحققت أكثر من 384 ألف مشاهَدة في ساعات قليلة.

كما تحدثت دنيا خلال اللقاء عن القضية واصفةً إياها بالمحنة، وأضافت أنها تعلّمت درساً منها وتابعت:

“الأزمة التي مررت بها أظهرت لنا حقيقة كثيرين”، وأكدت أن الغاية من إثارة هذه القضية وزج اسمها بها

هو إزاحتها عن الساحة الفنية.

وأردفت: “لكن ربي كبير ولا ينسى عبده ويردّ له بالمثل. أتمنى أن تنصفنا العدالة وأنا أثق بعدالة بلادي،

وبالمناسبة أشكر شخصاً عزيزاً دعمني منذ بداياتي وهو جلالة الملك محمد السادس الذي كان سنداً لي

ووسمني بوسامين أضعهما بافتخار على صدري وتاجاً على رأسي” وفقاً لما نقلته مجلة لها.

وكشفت دنيا أن علاقتها جيدة بابنة زوجها الفنانة حلا الترك. وذكرت أن الأخيرة تعيش مع عمّتها وتتابع

دراستها الجامعية في دبي، مشيرة إلى أنها تتواصل معها ومع شقيقيها باستمرار.

وكانت محامي الفنانة المغربية دنيا بطمه، عبد اللطيف بوعشرين،قال إن موكلته وشقيقتها ابتسام بطمه

قد تمت تبرئتهما في كل من المحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئناف من حساب “حمزة مون بيبي”، وأنهما

تتابعان بسبب شكايات وضعت ضدهما.

وأضاف بوعشرين في مؤتمر صحافي عقد بحضور الفنانة دنيا بطمة وزوجها محمد الترك أن “الأحكام في

قضية بطمة وشقيقتها سربت، وأنه تقدم بشكاية في الموضوع للتأكد من هذه النقطة ومعاقبة المتورطين” .

وحول أسباب رفع محكمة الاستئناف عقوبة دنيا بطمة من 8 أشهر إلى 12 شهراً حبساً نافذاً. واستناداً

على وثائق رسمية، سرد بوعشرين 4 أسباب كانت وراء رفع محكمة الاستئناف العقوبة الحبسية في حق بطمة.

وقال إن السبب الأول هو أن “المحكمة اعتمدت على شهادة المسمى جواد قنانة مع العلم أن لا وجود

له في هذا الملف ولم يقدم أي شكاية”.
وأبرز النقيب بوعشرين أن السبب الثاني الذي استندت عليه محكمة الاستئناف لرفع مدة موكلته الحبسية،

تواصلها مع الهاكر “أنس عجمي”، من أجل استرجاع حساب شقيقتهما إيمان وابنة شقيقتها بعدما تمت قرصنتهما.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى