«مارجوت روبى» تهزم كورونا ب5 أعمال سينمائية

 

تألقت الأسترالية الحسناء «مارجوت روبى»  خلال الفترة الحالية بعد إشتراكها فى 5 أدوار سينمائية دفعة

واحدة ،بالرغم من أزمة كورونا والتى دفعت العديد  من النجوم الى البقاء فى المنزل .

.وتتنوع أدوارها فى هذه الأفلام ما بين الإثارة والإغراء والأكشن بالإضافة إلى الخيال والمغامرات.

 أول هذه الأفلام هو الجزء الجديد من فيلم «The Suicide Squad» مع نفس المخرج جيمس جان حيث

تقدم شخصية هارلى كوين فى مجموعة من المغامرات تقع أثناء حرب ما فى سبعينيات القرن الماضى

ويشاركها بطولة الفيلم النجم إدريس ألبا وسيلفستر ستالونى ومن المفترض أن يطرح الفيلم فى دور العرض

فى أغسطس القادم.

أما ثانى الأفلام فهو لم يعلن اسمه بعد بالرغم من استمرار تصويره حاليا وسط حالة من التكتم الشديد وهو

من إخراج ديفيد راسيل مع نخبة كبيرة من النجوم من بينهم روبرت دى نيرو ورامى مالك وظهرت مارجوت روبى

فى كواليس الفيلم بلوك مختلف يجعل من الصعب التعرف عليها.

ثالث أدوارها فى الجزء الجديد من فيلم «Peter Rabbit» من إخراج ويل جلوك وكان من المفترض أن ينتهى

تصوير الفيلم فى أبريل من العام الماضى، ولكن تسببت ظروف كورونا فى تأخير التصوير وتقدم مارجوت روبى

فى الفيلم شخصية فلوبسى وهى أخت الأرنب بيتر..  أما رابع أفلامها فهو «بابليون» للمخرج دامين شازيل،

وكان من المقرر أن تقوم ببطولة الفيلم أمام براد بيت النجمة إيما ستون التى تعاونت مع دامين شازيل من قبل

في فيلم «لالا لاند»، ولكن انتهى الأمر بأن تقوم مارجوت روبى بالبطولة وتدور الأحداث فى الفترة من 1920 وما

بعدها حيث تدور قصة الفيلم فى الوقت الذى حدث فيه تحول جذرى لصناعة السينما حيث بدأت تنتقل فيها الصناعة

من السينما الصامتة إلى السينما الناطقة وتروى أحداث الفيلم حكاية ممثلة شابة تدعى كلارا باو وهى نجمة إغراء

متوجة على عرش السينما الناطقة وتلتقى بممثل مخضرم كان نجما كبيرا فى السينما الصامتة ولكنه تعثر حينما

تحولت السينما إلى ناطقة ولم يستطع التأقلم مع المتغيرات الجديدة وتنقلب حياته بعد لقائه مع نجمة الإغراء كلار

ا باو التى تعيد تشكيل فهمه للعالم ورؤيته للحياة وتشير التقارير الصحفية إلى أن الفيلم مبنى على قصة حقيقية.

وقد لقى مخرج الفيلم دميان شازيل صعوبة كبيرة فى العثور على ممول لفيلم «بابليون» الذى شارك هو نفسه

فى كتابته وظل يقلص فى الميزانية حتى أوصلها إلى 80 مليون دولار وهو المبلغ الذى وافقت عليه فى النهاية شركة باراماونت.
ويعتبر الجزء الجديد من قراصنة الكاريبى هو المفاجأة الحقيقية لمارجوت روبى حيث تقدم البطولة المطلقة للفيلم

لتحل محل النجم جونى ديب ويكتب النسخة النسائية للفيلم كريستيان هيدسون الذى كتب لها من قبل سيناريو

فيلم «الطيور الجارحة» والذى حقق نجاحا كبيرا وقت عرضه..  جدير بالذكر أن مارجوت روبى بدأت نجوميتها الحقيقية

بعد نجاحها الكبير فى فيلم «ذئب وول ستريت» للمخرج مارتن سكورسيزى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى