“بوابة الفن السابع” تكشف أسرار عبد الباسط حمودة..ورفضه الغناء مع عمرو دياب

 

عبد الباسط حمودة، حالة فنية فرضت نفسها على الفن الشعبي. . بسط ذراعيه، ليخلق مجده من قاعات الأفراح وشارع

الهرم، تربع على عرش الطرب الشعبي لتصبح أغنيته التريند لشهور وسنين أنا مش عرفني لتصبح مثلا شعبيا.  وفي هذا

التقرير كشف الكثير عن أسرار الشخصية  منها عدد الزيجات وأهم النجوم الذين يرفض الغناء معهم ومن يحب من النجوم .وقال

عبدالباسط حمودة إن أغنية «أنا مش عارفني» من أكثر الاغانى التي حققت نجاحا كبيرا وتعلق بها الملايين، لأنها تقول

معانى كتير داخل كل واحد فينا.

وأضاف حمودة، خلال برنامج «واحد من الناس» على شاشة الحياة، أن الفنان محمد رشدى اهم مطرب شعبى في مصر،

وحلمى بكر قيمة وقامة فنية كبيرة، وتابع: «كنت السبب في شهرة عمر كمال، وحسن شاكوش ابن حلال وطيب علشان

كده ربنا كرمه وحقق نجاح، وأغاني عبدالباسط حمودة يسمعها المثقفون».

وأضاف  «اشتغلت مع عدد كبير من رموز التلحين في مصر والعالم والعربي، ومنهم الملحن الكبير سيد مكاوى وبليغ حمدى،

والملحن الكبير محمد الموجى بيعمل لحن بيخطف العقل».

وأضاف: «كنا بنقعد في شارع محمد على وتلاقى سيد مكاوى وعبداللطيف التلباني وماهر العطار وبليغ حمدى».

وتابع: «بليغ حمدي كان قاعد على القهوة في شارع محمد على، وواحد كان بيبيع كاركادية وينده ويقول (اشرب الكركادية)،

واستوحى من الجملة دى لحن (على قد الشوق) لعبدالحليم حافظ».

وأشار  حمودة  إلى أن المطربين الشعبيين لايوجد بينهم حسد ولا نفسنة وعن الصراع بين عمر كمال وحمو بيكا والخلاف

بينهم قال ما ينفعش نقول عليهم مطربيين شعبيين.

وأضاف نجم الغناء الشعبى عبد الباسط حمودة  ، ان عمر كمال بيغنى كويس وحمو بيكا طيب .

وتابع عبد الباسط ان محمد حماقى اخويا وابنى وما فيش خلاف بينا ، وكنا فى فقرة ومعظم الناس ماسكوا ان حماقى يكمل

وانا كان عندى شغل .

وعن خلافه مع حكيم قال عمرى ما ازعل من حكيم ولما بحب اتسلطن بسمعه ولا يوجد خلاف بينا ، وحكيم نسمة وقلبه

أبيض.

وعن تحديه لعمرو دياب بقوله لو انتا الهضبة . . انا الوحش قال انا لم اقل هذه المقولة ولكن الناس بتقول كده وعمرو قيمة

كبيرة جدا وانا مش حافظ اغانى عمرو دياب ، و عمرو دياب اخ وعزيز علينا ومحمد منير اخ عزيز.

كشف المطرب الشعبي عبد الباسط حمودة علاقته بالفنان الراحل توفيق الدقن وما تردد عن صلة القرابة التي تجمعهما.

قال عبد الباسط حمودة إن مسقط رأسه في بركة السبع بمحافظة المنوفية وأن معظم من يقطن بشارعه ينتمي لعائلة

توفيق الدقن وأن جده سيد الدقن ووالدته من عائلة الدقن.

وأشار عبد الباسط حمودة إلى أن الفنان الراحل كان يقطن في هذا الشارع وأن المدافن الخاصة بعائلة الدقن وعائلته واحدة

مضيفا “ومن هنا قلت إن توفيق الدقن خالي طبقا لأننا نعيش واتولدنا في مكان واحد ومش شرط إنه خالى في الحقيقة.

وتابع: انا قلت خالى لاننا من بلد واحدة ودا قصدى وان القضية التي تم رفعها عليا بسبب هذا الامر من ابن توفيق الدقن

الاستاذ ماضى الدقن بسبب ذلك، والاستاذ ماضي طيب جداً، واحنا اخوات، وهذا هو قصدى”، ونفى ان توفيق الدقن خاله

ولكنهما من بلد واحدة .

وكشف عبد الباسط حمودة أنه سيقدم دويتو مع الفنان حسين الجسمي قريبا.

ويرى عبد الباسط حمودة أن هذه الأيام لا يوجد بها فن، ولا يوجد أسماء مثل نجوم الغناء الشعبي في الماضي مثل شفيق

جلال ومحمد رشدي وقنديل وماهر العطار، فيما رفض الحديث عن مطربي المهرجانات، مشيرا إلى أن أفضل مطرب الآن هو

أحمد شيبة ويختار كلمات جيدة لأغنياته.

وقال عبدالباسط حمودة، إنه متزوج من ابنة خاله منذ 38 سنة،  «مراتي شافت معايا أصعب لحظات وصبرت وتحملت».

وأضاف حمودة: «عشت معاها 3 شهور ناكل عيش ناشق ونشرب شاي، واستحملت معايا وهي شريكة حياتي، وهي اللى

مدبرة حياتى وأنا بديها فلوسي كلها تتصرف فيها، وبقولها كل سنة وانتي طيبة ودايما معايا يا أحلى ام رامى في الدنيا».

وأشار حمودة إلى أنه لم يتعلم القراءة والكتابة وشق طريقه الفني بكفاح ووصل إلى قلوب الناس

وتابع: «عملت مداح للنبي (ص) مع والدي في الموالد والمناسبات واللي يبدأ في المدح يبقى مطرب كويس».

وأوضح: «أنا بحب حسين الجسمى جدا، وأعتبره ابن مصر مش ابن الإمارات بس، وأنا بسميه حسين المصرى ومدير أعماله

كلمنى على دويتو بينى وبينه وأتمنى طبعا».

وأكد نجم الغناء الشعبي أنه يرفض دخول ابنته مجال الغناء، مضيفا أنه تزوج مرة ثانية على ««ام رام» لكن هذه الزيجة لم تدم كثيرا.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى