الكويتية إيمان العلي تصاب بإكتئاب.. والكوميديا علاجها

كشفت الفنانة إيمان العلي ، عن وصولها إلى مرحلة الاكتئاب من خلال عملها وتصويرها لشخصيات تحتوي على قدر

من الحزن والقلق في بعض الأعمال الدرامية ، مما دفعها للبحث عن الكوميديا.

وقالت الفنانة إيمان العلي إنها تنتظر السيناريو  الكوميدي المناسب الذي ستحول من خلاله طريقها من الدراما

إلى الكوميديا ​​، ليخفف عنها الضغط والحزن ، وكذلك المشاهد ، موضحة أنه “يجب أن تتنوع طاقات الفنانة

. في عدد من الأعمال الفنية

المختلفة سواء كانت مسرحية أو مسلسلات درامية. هل كانت فكاهية أم سينمائية ». شيماء رحيمي “حظ

المحاسن” … تعرفت على التمثيل قبل يومين

وأضاف العلي: “هناك نصوص نقوم بتعديلها كفنانين أثناء التصوير في بعض الأحيان لتتماشى مع الوضع ، وهذا بموافقة

مخرج العمل ، مما يشير إلى ضعف بعض النصوص الدرامية التي ترهقنا”. بعض المشاهد عند التصوير “.

وأشارت إلى أن الكاتب القوي يحتاج إلى ميزانية عالية وضخمة ، وهذا يرهق المنتجين ، مما يسهل التعامل مع الكتّاب

من المستوى الأدنى والمجهولين ، وهذا يؤثر على الدراما بشكل عام. وأشار العلي إلى أن «هناك قصصًا هي

ذروة الروعة ، لكن إذا لم يكن السيناريو احترافيًا ، فإنه يتسبب في إضعاف النص بشكل كبير وتحويله إلى قصة

رقيقة ، مما يؤثر على المسلسل ككل» ، موضحًا أنه في أحد الأعمال ، يتم استخدام الحوارات الارتجالية لضعف

النص لأنه لطيف ولا يكفي للمشهد ، مضيفًا “لكن هذا يحتاج إلى أن يكون هناك تناغم بيني وبين الفنان الآخر في

المشهد”.

من جهة أخرى ، أرجع العلي تأجيل تصوير كواليس مسلسل “عائلة عبد الحميد حافظ” الذي كان من المفترض عرضه في

السباق الرمضاني المقبل ، لأسباب خاصة للمسؤولين منها المفاجئ. قرار بفرض مزيد من القيود على الحركة الجوية ،

حيث يوجد نجوم مشاركين في العمل من خارج الكويت. وأشارت إلى أن التصوير سيكون بعد شهر رمضان المبارك ،

موضحة أن موعد عرضها غير معروف. وأشار العلي إلى أن العمل من تأليف الكاتبة مريم نصير وإخراج هيا عبد السلام

بالتعاون مع سعود بوعبيد ، فيما تولى فؤاد علي الإشراف العام ، لافتاً إلى أن “المسلسل سيظهر بقصة جديدة حوله.

الدراما التي اعتدنا عليها وكذلك الاداء والديكور بشكل مختلف عن باقي المسلسل فهو عمل. إنه يستحق رهانًا قويًا عليه ،

وما يمكنني قوله أنه عمل من زمن الأخيار ويتم تقديمه بطريقة ممتعة ، حيث يجمع بين الكوميديا ​​والتراجيديا

بمزيج مختلف وجديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى