بالصور .. يسرا تبهر متابعيها بالملابس الفرعونية

بالصور .. يسرا تبهر متابعيها بالملابس الفرعونية

 

نشرت  الفنانة الكبيرة ، يسرا ، مجموعة صور جديدة لها على صفحتها الخاصة على موقع التواصل

الاجتماعي الخاص بتبادل الصور والفيديوهات “إنستجرام”.

وخطفت الفنانة الكبيرة يسرا أنظار متابعيها على “إنستجرام” بعد أن مجموعة صور لها من خلال موكب

المومياوات الملكية  الذى أقيم مساء السبت ، بالمتحف المصري بالتحرير ، وحتى متحف الحضارة بالفسطاط.

وظهرت الفنانة يسرا بـ “فستان أبيض” الطراز الفرعوني ، وحرصت على بعض الإكسسوارات الفرعونية كانت

تميز الملكات الفرعونية.

وعلقت   الفنانة يسرا على الصور   “شرف كبير و عظيم و نيشان على صدري إني أكون جزء من هذا الحدث

الفخم و الفريد و المشرف لكل مصري وعربي حول العالم.. مصر تتحدث عن نفسها بأسمى معاني

الحضارة والإبداع “مصر قد الدُنيا و هتفضل أم الدنيا”#مصرتبهرالعالم 🇪🇬 “.

وافتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي ، مساء السبت المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط فور وصوله.

خالد العناني وزير السياحة والآثار ، وزولاي مدير عام منظمة “اليونسكو”.

 

وكان وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني قد قال – في تصريحات سابقة – إنه تم نقل 22 مومياء تعود إلى

الأسر الـ “17 و 18 و 19 و 20” ، وذلك بموكب مهيب من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي بالفسطاط.

وقال  العناني أن هذه المومياوات هي ملوك الدولة الحديثة من خبطات البيئة الحديثة من خبيئة البيئة بجوار معبد

الدير البحري غرب الأقصر ، وكذا مقبرة أمنحتب الثاني رقم 35 في وادي الملوك ، مضيفًا: “أربع سيدات منها الملكة

حتشبسوت والملكة أحمس نفرتاري الملكة أمنحتب الأول ، علاوة على مومياء قنن رع الذى بدأ حرب الهكسوس

ومومياء نجله أحمس طرد الهكسوس “.

ونوه إلى أن نقل المومياء حدث عرضه العالم أجمع ، وهو ما يشير إلى أن هناك أكثر من 200 قناة أجنبية طلبوا

التصوير على الهواء.

وبدء التحرك من المتحف المصري بالتحرير ، وعرض أمام مسلة الملك رمسيس الثاني بمقياس رسم الخرائط

المزين بأربعة كباش تم نقلها من المعروضات المعروضة حول المسلة مؤخرًا.

وغادر الموكب ميدان التحرير ويتجه إلى ميدان سيمون بوليفار في جاردن سيتي ، ثم يتوجه الموكب إلى

كورنيش النيل حتى يصل إلى قصر العيني ، ومنه إلى سور مجرى العيون.

ويسير موكب المومياوات الملكية حتى يصل إلى مقياس النيل بالعرض ، ثم إلى منطقة الفسطاط ،

حتى يصل إلى محضره المحفوظة القومية.

واستمع الرئيس عبد الفتاح السيسي لشرح مفصل من وزير السياحة والآثار.

وعرض العناني – أمام الرئيس – مجموعة من الممكن أن تحصل عليها في معرضها ، وقيامها بقطع مجوهرات

حقيقية “.ولفت إلى أن تكون الموسيقى في الحضارة المصرية  القديمة.

واستعرض الوزير طرفا صناعيا من الجلد عمره 3 آلاف عام ، وشرح لونه من الساعات المائية والشمسية.

وتطرق إلى العصور القديمة على الأقدمية اليونانية والرومانية ، ونسيج مصر وجمالها على غرار البرديات اليونانية

ونسيجبطي وعملات بيزنطية ونسيج إسلامي وعملات وظهر جرى استرجاعه من الولايات المتحدة عام 2019 ،

وكان قد خرج من مصر بشهادة عام 1971.

واستعرض المعرض الإسلامي ، الإسلامي الذي يمثل قصر “الأبلق” ، وجزء من المشربية ، وكذا رائع من

حنية الواحات وصندوق التوراة اليهودي وخلفها الاباريق والمشكاوات والخزف الإسلامي ومنبر مسجد أبو

مزهر والأبواب بالأشكال النجمية والخديوي بكر إسماعيل وطلعت حرب و بورت لمحمد علي والملك فؤاد

الأول وماكيتات للحضارة المصرية وكذا المحمل ، فضلا عن كسوة الكعبة ومفتاح الكعبة ، والاباريق المحلاوى

وزي المرأة بمجها ولبسها.

 

الرد

اترك تعليقك!
Please enter your name here